فالون لـ"العربية": خطر وقوع الأسلحة بأيدي داعش "قائم"

نشر في: آخر تحديث:

رفض وزير الدفاع البريطاني، مايكل فالون، تزويد المعارضة السورية بصواريخ مضادة للطائرات، وقال فالون في مقابلة خاصة مع "العربية" إن خطر وقوع تلك الأسلحة في أيدي داعش أمر وارد.

وقال "يجب علينا توخي الحذر بشأن من نقدم له المساعدة. مع ذلك وفرنا التدريب وسوف نستمر بتقديم الدعم للقوات التي تحارب النظام، ونحن نحاول قدر المستطاع مساعدة عملية السلام، والدفع على استئناف المحادثات وقيادة سوريا إلى تسوية جديدة، تمثل بشكل حقيقي كافة الأطياف السورية المستعدة للعيش تحت دستور ديمقراطي".

وأضاف "يجب أن نكون حذرين فيما يخص الجماعات التي نزودها بمثل هذه الأسلحة وإلا فهنالك دائماً خطر وقوعها في الأيدي الخطأ أو في أيدي داعش وهذا سيتسبب في ازدياد الوضع سوءاً".

وكان التحالف بقيادة الولايات المتحدة والذي يحارب تنظيم داعش في سوريا أنزل أسلحة جواً إلى المقاتلين في بلدة مارع في شمال محافظة حلب الخميس.

وأفاد المرصد السوري أنه جرى إنزال أسلحة وذخيرة، وهذه هي المرة الأولى التي يلقي فيها التحالف جوا أسلحة لمقاتلين ليسوا أعضاء في قوات سوريا الديمقراطية وهي تحالف يحارب تنظيم داعش بشكل منفصل ويضم وحدات حماية الشعب الكردية.