.
.
.
.

اعتقال قاض بالمحكمة الدستورية على خلفية الانقلاب الفاشل

نشر في: آخر تحديث:

تم توقيف قاض في المحكمة الدستورية، أعلى هيئة قضائية في تركيا، إثر الانقلاب العسكري الفاشل، بحسب ما أعلنته السبت قناة تلفزيونية تركية.

وأشارت قناة "أن تي في" إلى أن القاضي ألب أرسلان التان وضع قيد الاحتجاز لأسباب لم يتم تحديدها.

إلى ذلك تم اعتقال 10 شخصا من المحكمة الإدارية والبحث جار عن 140 من محكمة التمييز.

وكان رئيس الوزراء التركي بن علي يلدريم، قد أعلن السبت عن مقتل 104 من الانقلابيين، وإصابة 1440، كما اعتقلت قوات الأمن التركية 2839 عسكرياً على ارتباط بهذه المحاولة الانقلابية.

فيما أفادت الشرطة التركية بإقالة 5 جنرالات و29 ضابطاً برتبة كولونيل من مهامهم بأمر من وزير الداخلية أفكان علي.

وتم توقيف كل من قائد لواء مشاة البحرية البرمائية، الأميرال خليل إبراهيم يلدز في إزمير، والجنرال يونس كوتامان قائد لواء الكوماندوز الـ49 في ولاية بينغول، والجنرال إسماعيل غونيشار قائد لواء الكوماندوز الثاني في ولاية بولو، ضمن تحقيقات المحاولة الانقلابية.

وألقت السلطات التركية أيضاً القبض على قائد الجيش التركي في إزمير ورئيس أركان الجيش الثالث أكرم جاغلر، مشيرة إلى استمرار حملة الاعتقالات في صفوف الجيش لتطهيره من العناصر الانقلابية.