.
.
.
.

ألمانيا: الانتحاري السوري تحدث لشخص عبر النت قبل الهجوم

نشر في: آخر تحديث:

ذكرت السلطات الألمانية اليوم الأربعاء إن السوري المرتبط بتنظيم #داعش الذي فجّر نفسه أمام مهرجان موسيقي في #ألمانيا كان على اتصال بشخص آخر "أثّر على سير الهجوم" قبل أن ينفذ الهجوم مباشرة.

وكانت السلطات رفضت طلب لجوء السوري (27 عاماً). وفجّر نفسه قرب مقهى في مدينة #انسباخ في وقت متأخر من الأحد عندما مُنع من الدخول الى موقع المهرجان، ما أدى إلى إصابة 15 شخصا.

وقال وزير داخلية مقاطعة #بافاريا يواكيم #هيرمان إن الانتحاري كان "منهمكا" في محادثة عبر الانترنت مع شخص غير معروف.

ونقلت وكالة الأنباء الألمانية "دي. بي. ايه" عن الوزير قوله على هامش اجتماع للحكومة: "على ما يبدو كان على اتصال مباشر مع شخص كان له تأثير كبير على سير الهجوم".

وقال هيرمان إنه لم يتضح على الفور ما إذا كان الشخص المجهول على اتصال مع عناصر تنظيم داعش، كما لم يُعرف مكانه أو منذ متى يعرف الرجلان بعضهما.

وكشف هيرمان الاثنين عن أن المهاجم صوّر تسجيلا يُعلن فيه ولاءه لزعيم تنظيم داعش أبوبكر البغدادي عُثر عليه على هاتفه النقال.

وأعلن التنظيم المتطرف لاحقا عبر وكالة "أعماق" الإخبارية المرتبطة بالتنظيم أن المهاجم كان "جنديا" في تنظيم داعش.

وقالت السلطات إن المهاجم الذي جاء إلى ألمانيا قبل عامين إلا أن طلبه للجوء رفض بعد عام، حاول قتل نفسه مرتين في الماضي، وخضع للعلاج في عيادة للأمراض النفسية.