.
.
.
.

فرنسا.. وفاة أحد جرحى هجوم نيس

نشر في: آخر تحديث:

قالت السلطات الفرنسية إن رجلا توفي الخميس متأثرا بجروحه التي أصيب بها قبل ثلاثة أسابيع في هجوم بشاحنة على حشود في مدينة #نيس ما يرفع عدد قتلى الحادث إلى 85.

وذكرت صحيفة نيس ماتان ووسائل إعلام أخرى أن فرانسواز زوجة بيير هاترمان وابنه قتلا في #هجوم_نيس ولا تزال ابنته البالغة من العمر 14 عاما في المستشفى.

وقال رئيس منطقة الريفيرا كريستيان إستورزي على حسابه على # تويتر "فكري مشغول بابنة وأسرة وأقارب بيير هاترمان الذي توفي للتو."

وأعلن تنظيم #داعش مسؤوليته عن الهجوم وأشاد بمحمد لحويج بوهلال المولود في #تونس والذي قاد الشاحنة ليصدم بها حشدا من المحتفلين على شاطئ نيس في يوم الباستيل قبل أن تقتله الشرطة بالرصاص.