.
.
.
.

لبنانيات يتظاهرن ضد عنف الأزواج والقضاء

نشر في: آخر تحديث:

اعتصمت عدد من اللبنانيات صباح اليوم الثلاثاء، أمام قصر العدل في بيروت، احتجاجاً على عنف الأزواج وقانون العذر المخفف الذي يسمح في بعض الحالات بتخفيف عقوبة الزوج القاتل.

والتقت شخصيات في المجلس النسائي مع ناشطات من جمعية "كفى" ومن "بيروتيات" وعدد من الناشطين في مجال حقوق الإنسان وعدد من ذوي الضحايا اللواتي سقطن بسبب العنف الأسري لتطالبن بإلغاء المواد في القانون التي تظلم النساء في إطار ما يسمى بـ"جرائم الشرف" وبإزالة الأسباب التخفيفية لمرتكب القتل بحق النساء.

وتساءلت رئيسة المجلس النسائي "لماذا لم ينظر القضاء بالقانون الذي أصدره مجلس النواب والخاص بالعنف الأسري وحماية النساء بصورة خاصة منه على أن تشدد العقوبة لا أن تخفف؟". في إشارة الى قضية محمد نحيلي قاتل منال عاصي وكان اليوم التاريخ الأخير للطعن في هذا القرار. وحضرت التجمّع والدة الضحية الرمز منال عاصي.

واعتبرت المحامية ليلى عواضة أن "أن كل نساء المجتمع مهددات طالما يجد القضاء أسبابا تخفيفية للقاتل".