ميليشيات "حزب الله" تنعى قيادياً ربما قضى بسوريا

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

نعت ميليشيات "حزب الله" قائداً عسكرياً في صفوفها هو محمود أحمد مزنر، فيما تضاربت روايات المواقع الإلكترونية التابعة للميليشيات حول سبب وفاة مزنر.

وفي حين ذكر بعضها أنه توفي بشكلٍ طبيعي في لبنان، قالت مواقع أخرى إنه قتل في سوريا.

كما نعت وسائل إعلام إيرانية أحمد بياضي، وهو شخصية دينية بارزة قالت إنه قتل في المعارك الدائرة في سوريا.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.