داعش يتبنى تفجير ديار بكر وتركيا تدك مواقعه في سوريا

نشر في: آخر تحديث:

أعلن الجيش التركي، السبت، أنه قصف 71 هدفاً لتنظيم داعش في سوريا خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية، في تكثيف للضربات الموجهة للتنظيم المتشدد، الذي أعلن المسؤولية عن تفجير وقع في جنوب شرقي تركيا الجمعة.

وأضاف الجيش في بيان أن خمسة من مقاتلي داعش قُتلوا في الضربات. وتابع أن قوات التحالف نظمت خمس ضربات جوية وقتلت ثمانية آخرين.

داعش يتبنى تفجير ديار بكر

وكانت وكالة أعماق التابعة لداعش أعلنت أن التفجير، الذي وقع صباح الجمعة أمام مقر للشرطة في ديار بكر، كبرى مدن جنوب شرقي تركيا ذي الغالبية الكردية، نفذه التنظيم، كما أفاد موقع سايت المتخصص برصد الحركات الإرهابية.

وبحسب سايت فإن أعماق نشرت هذا الخبر العاجل على موقع تلغرام، في حين أعاد مغردون نشره على حساباتهم على موقع تويتر.

ووقع الانفجار بعد ساعات على توقيف السلطات التركية رئيسي حزب الشعوب الديمقراطي، المدافع عن القضية الكردية وعدد من نوابه خلال ليل الخميس الجمعة.

وكان رئيس الوزراء بن علي يلدرم سارع إلى اتهام حزب العمال الكردستاني الذي تصنفه كل من أنقرة وواشنطن وبروكسل بأنه تنظيم "إرهابي"، بالمسؤولية عن الانفجار.

وكان زعيم داعش أبو بكر البغدادي حضّ الخميس بتسجيل صوتي مقاتليه على مهاجمة تركيا، بسبب مشاركتها في الحرب ضد تنظيمه، ولاسيما في الموصل، آخر معقل أساسي له في العراق.