.
.
.
.

ميركل تسارع لإطفاء غضب أردوغان

نشر في: آخر تحديث:

سارعت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل إلى تهدئة الغضب التركي من قرار تجميد البرلمان الأوروبي مفاوضات دخول أنقرة إلى الاتحاد الأوروبي.

واعتبرت الناطقة باسم ميركل، الخميس، أن "تهديد" الاتفاق بين الاتحاد الأوروبي وتركيا "لا يؤدي إلى نتيجة"، وذلك بعدما هدد الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، بفتح الحدود أمام المهاجرين الراغبين في التوجه إلى أوروبا.

وقالت أولريكي ديمير: "نعتبر الاتفاق بين تركيا والاتحاد نجاحاً مشتركاً، والاستمرار به يصب في مصلحة كل الأطراف"، مؤكدة أن "تهديدات من الجانبين لا تؤدي إلى نتيجة".

وجاءت تهديدات أردوغان بعدما اعتمد البرلمان الأوروبي قراراً غير ملزم يدعو إلى "تجميد مؤقت" لمفاوضات انضمام أنقرة إلى الاتحاد.