.
.
.
.

هكذا علق ترمب على وفاة كاسترو

نشر في: آخر تحديث:

صدر أول رد فعل من الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترمب على وفاة الزعيم الكوبي فيدل كاسترو، السبت، على موقع التغريدات القصيرة تويتر، حيث كتب "وفاة فيدل كاسترو!"، فقط.

وأكد الرئيس الأميركي المنتخب أنه سيبذل "كل ما هو ممكن" للمساهمة في تأمين "حرية" الشعب الكوبي بعد وفاة كاسترو.

واعتبر ترامب، الذي سيتسلم منصبه في 20 كانون الثاني/يناير، في بيان، إن أبا الثورة الكوبية، الذي رحل الجمعة عن 90 عاماً، كان "ديكتاتوراً وحشياً قمع شعبه".

وكان ترمب الذي سيتولى المنصب رسمياً في 20 كانون الثاني/يناير، قد هدد خلال حملته الانتخابية بإبطال الخطوات التي اتخذها الرئيس باراك أوباما لإحياء العلاقات مع كوبا.