.
.
.
.

داعش يعين متحدثاً جديداً باسمه.. ويهدد سفارات تركيا

نشر في: آخر تحديث:

أعلن تنظيم "داعش" لأول مرة اليوم الاثنين في تسجيل صوتي نُشر على الإنترنت تعيين أبي الحسن المهاجر متحدثا رسميا باسمه.

ونشر التسجيل على موقع "الفرقان"، وهي مؤسسة إعلامية على صلة بالتنظيم.

وكانت الولايات المتحدة قد أكدت في سبتمبر/أيلول أن أبو محمد العدناني، المتحدث الرسمي السابق باسم التنظيم، قد قُتل في ضربة جوية أميركية في 30 أغسطس/آب في سوريا.

وفي سياق متصل، هدد المتحدث باسم داعش بمهاجمة البعثات الدبلوماسية التركية في مختلف أنحاء العالم. كما حث أنصار "داعش" على عدم الفرار من بلدة تلعفر غرب الموصل.

وقال "أبي حسن المهاجر" في تسجيل صوتي إن أنصار "داعش" سيستهدفون "مفاصل الحكومة التركية العلمانية في كل مكان.. الأمنية والعسكرية والاقتصادية والإعلامية، بل كل سفارة وقنصلية تمثلها في بلدان العالم أجمع".