.
.
.
.

رئيس نيجيريا: الجيش طرد بوكو حرام من أحد أهم معاقلها

نشر في: آخر تحديث:

أعلن الرئيس النيجيري محمد بخاري، السبت، أن الجيش سحق "بوكو حرام" في غابة سامبيسا، أحد أهم معاقل الحركة المتطرفة في شمال شرق البلاد.

وينفذ الجيش منذ أشهر عدة عمليات في هذه الغابة التي تبلغ مساحتها 1300 كلم مربع في ولاية بورنو والتي لجأ إليها مقاتلو الجماعة المتطرفة بعد هزائم عسكرية.

وقال بخاري في بيان: "أنا مسرور وفخور جداً بجنود الجيش النيجيري بعدما تبلغت خبراً طال انتظاره عن سحق إرهابيي بوكو حرام نهائياً في آخر جيب لهم في غابة سامبيسا".

وأشاد بـ"تصميم القوات النيجيرية التي تمكنت في نهاية المطاف من دخول وسحق فلول متمردي بوكو حرام في معسكرهم في قلب غابة سامبيسا".

وأضاف بخاري: "أبلغني قائد أركان الجيش أن المعسكر سقط قرابة الساعة 13:35 يوم الجمعة 22 ديسمبر(كانون الأول) وأن الإرهابيين يفرون ولا مكان يلجأون إليه". وحض الجنود على "ملاحقتهم" و"إحالتهم على القضاء".

والأربعاء، أكد الجيش أنه حرر 1880 مدنياً من قبضة "بوكو حرام" واعتقل نحو 500 مقاتل خلال الأسبوع الفائت في غابة سامبيسا.