.
.
.
.

فرنسا: تصريحات تركيا عن النازية والفاشية مرفوضة

نشر في: آخر تحديث:

قال وزير الخارجية الفرنسي، جان مارك إيرولت، الاثنين، إن ذكر #الرئيس_التركي للنازية والفاشية خلال خلاف دبلوماسي مع هولندا أمر غير مقبول.

وأوضح إيرولت للصحافيين خلال مؤتمر صحافي عقد مع نظيره السويدي "في الحقيقة عندما يذكر أحدهم النازية والفاشية فهو أمر غير مقبول".

وكان الرئيس رجب طيب أردوغان، الذي يسعى لحشد التأييد في أوساط الأتراك للموافقة على تعديلات دستورية تمنحه صلاحيات أوسع، قال إن #هولندا تتصرف مثل "جمهورية موز"، ويجب أن تواجه عقوبات بسبب منعها اثنين من الوزراء الأتراك من التحدث في مدينة روتردام.

وفي 11 آذار/مارس وصف #أردوغان هولندا بأنها "فلول للنازيين والفاشيين"، وفي اليوم التالي وصفها وزير الخارجية مولود تشاووش أوغلو بأنها "عاصمة الفاشية".

ويشكل الخلاف نقطة تدهور جديدة في العلاقات بين #تركيا وأوروبا بما يقلص من فرص أنقرة في الانضمام للاتحاد الأوروبي. ويأتي أيضا في وقت تواجه فيه تركيا مخاوف أمنية من هجمات إرهابية والحرب في سوريا المجاورة.

ودعا إيرولت كل الأطراف لإنهاء الخلاف الدبلوماسي، وأضاف أن على تركيا احترام المعاهدة الأوروبية المعنية بحماية #حقوق_الإنسان.