.
.
.
.

بلجيكا: اعتقال رجل حاول ارتكاب عملية دهس

نشر في: آخر تحديث:

اعتقلت #الشرطة_البلجيكية ، الخميس، شخصاً حاول #دهس حشد من المارة في مدينة أنتويرب. وقاد الرجل سيارته بسرعة فائقة في منطقة تسوق ، كما أعلن ناطق باسمها.

وقال الناطق خلال مؤتمر صحافي نقله التلفزيون أن "سيارة تحمل لوحة تسجيل فرنسية حاولت دهس حشد بسرعة هائلة في مير"، وهو شارع تسوق، "وتم توقيف السائق".

وذكر الناطق أن "السائق اقتحم شارعا للمشاة بسيارته، وأن المارة سارعوا للقفز بعيدا عن السيارة".

وإلى ذلك، أعلنت النيابة الفدرالية البلجيكية ان سائق السيارة المتهم فرنسي الجنسية وعُثر في السيارة على أسلحة مختلفة بينها بندقية.

وقالت إن الرجل يدعى "محمد آر."، وولد في 8 ايار/مايو 1977، وهو فرنسي الجنسية ويقيم في فرنسا، كاشفة عن "ضبط اسلحة مختلفة في صندوق السيارة، منها أسلحة بيضاء وبندقية وصفيحة تحتوي على سائل لم تحدد طبيعته بعد".

وفي رد فعل عقب الهجوم، انتشرت قوات إضافية من الشرطة والجيش بوسط أنتويرب.



وقبيل الحادث، كثفت الشرطة البلجيكية تواجدها في شوارع #بروكسل يوم الخميس. وقال طلاب إنهم عازمون على ممارسة حياتهم بشكل طبيعي رغم التهديدات بعد هجوم لندن الأربعاء.

وعززت عواصم أوروبية درجة التأهب الخميس بعد هجوم لندن الذي أسفر عن مقتل 4 أشخاص وإصابة 40.

وألقت الشرطة البريطانية القبض على 7 أشخاص في إطار تحقيقاتها في الحادث الذي وقع الأربعاء، عندما دهس مهاجم منفرد المارة على #جسر_وستمنستر بسيارته واقتحم بوابات البرلمان القريب وطعن شرطيا قبل أن يُقتل بالرصاص.

وفي #روما، انتشرت الشرطة حول مقر البرلمان ومن المتوقع وصول الآلاف من أفراد الشرطة الإضافيين في الأيام المقبلة في ظل استعداد العاصمة لاستضافة قمة الاتحاد الأوروبي.

وفي #برلين، قامت الشرطة بدوريات أمنية وأغلقت بعض المناطق حول المباني الحكومية الرئيسية.