.
.
.
.

مسلمو فرنسا: الآن بوسعنا العيش في وفاق واحترام

نشر في: آخر تحديث:

أعلن المسجد الكبير في العاصمة الفرنسية #باريس، الأحد، أن فوز مرشح الوسط إيمانويل #ماكرون على مارين لوبان، زعيمة اليمين المتطرف وانتخابه رئيساً لفرنسا، علامة على المصالحة بين الأديان في البلاد.

وقال المسجد الكبير في بيان "إنها علامة واضحة على الأمل للمسلمين الفرنسيين بأن بوسعهم العيش في وفاق واحترام للقيم الفرنسية".

وفاز #ماكرون، متفوقاً على مرشحة الجبهة الوطنية #لوبان بنسبة 65.5% من أصوات الناخبين.