.
.
.
.

بريطانيا: النظام الصحي تعافى من الهجوم الإلكتروني

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت وزيرة الداخلية البريطانية، أمبر رود، السبت، أن #النظام_الصحي البريطاني تعافى من الاضطراب الناجم عن #الهجوم_الإلكتروني، مؤكدة أن 97% من الخدمات الصحية في البلاد تعمل بصورة طبيعية.

واستخدم في عملية #القرصنة_الإلكترونية التي شملت عشرات المستشفيات في إنجلترا، فيروس "وانا ديكربتر"، وفق خدمة الصحة العامة البريطانية. ويتولى هذا الفيروس تشفير محتويات الحاسوب الذي يهاجمه بغرض مطالبة صاحبه بفدية في مقابل تمكينه من مفتاح إزالة التشفير.

وطالت سلسلة من الهجمات الإلكترونية المتزامنة حوالي مئة بلد، السبت، بما في ذلك عشرات الشركات والمنظمات في #العالم، بينها #مستشفيات بريطانية، وشركة صناعة السيارات الفرنسية رينو.