.
.
.
.

رئيس كتالونيا "يلجأ" لبلجيكا.. إلى أجل غير مسمى

نشر في: آخر تحديث:

بعد اختفائه عن الأنظار مؤخراً، ظهر زعيم إقليم #كتالونيا المقال كارلس بوتشيمون اليوم الثلاثاء في بروكسل، إلا أنه نفى ما أشيع مؤخراً حول طلبه اللجوء في بلجيكا.

وشدد بوتشيمون في مؤتمر صحفي في #بروكسل على أنه لا يسعى للجوء السياسي في بلجيكا بعدما أوصى المدعي العام في إسبانيا بتوجيه اتهامات بالتمرد والعصيان له.

وأضاف أنه سيعود إلى كتالونيا "فورا" إذا ضمن عملية قضائية عادلة في #إسبانيا.

وردا على سؤال من الصحفيين حول مدة بقائه، قال "طالما اعتبرنا الأمر ضروريا.. الوضع يتطور كل يوم. هنا لدينا ضمانات أفضل لحقوقنا هنا ونستطيع الوفاء بالتزاماتنا من هنا".

وأضاف: "إذا استطاعوا أن يضمنوا لنا جميعا، ولي على وجه الخصوص، عملية مستقلة عادلة، بفصل السلطات الذي لدينا في أغلب الدول الأوروبية- إذا استطاعوا ضمان ذلك، سنعود فورا".

وأكد #بوتشيمون أنه يقبل إجراء انتخابات مبكرة دعت لها الحكومة المركزية الإسبانية بعدما فرضت الحكم المباشر على الإقليم للتصدي لمحاولة الاستقلال.

وكانت الحكومة الإسبانية إنها ترحب بمشاركة بوتشيمون في انتخابات الإقليم التي دعا لها رئيس الوزراء ماريانو راخوي كسبيل لحل الأزمة.

وأكد بوتشيمون أنه "سيحترم" نتائج الانتخابات المقررة في 21 كانون الأول/ديسمبر.

من جهة أخرى قال بوتشيمون: "أطلب من سكان كتالونيا الاستعداد لطريق طويل. الديمقراطية ستكون أساس انتصارنا". ودعا إلى "إبطاء" عملية استقلال كتالونيا لتجنب الاضطرابات، كما طالب الكتالونيين بتجنب العنف، معتبراً أن "الحوار أولوية".