.
.
.
.

صور.. أول ضابطة غواصات أرجنتينية مفقودة في المحيط

نشر في: آخر تحديث:

أكدت تقارير أن طاقم #الغواصة الأرجنتينية المفقودة في جنوب المحيط الأطلسي يضم إليانا #ماريا_كرافجيك أول ضابطة غواصات بالبلاد.

وفقد الاتصال بالغواصة سان خوان الأسبوع الماضي وهي على بعد 432 كيلومترا من ساحل جنوب الأرجنتين. وتحمل الغواصة الألمانية الصنع طاقما من 44 فردا.

وفي تسجيل فيديو بثته وزارة الدفاع على موقع "فيسبوك" في يناير/كانون الثاني تحدثت كرافجيك عن تجربتها كأول امرأة تعمل في طاقم غواصة وهو مجال يغلب عليه الرجال. وذكرت حينها أنها تتطلع إلى أن تصبح قائدة غواصة بالبحرية يوما ما.

وقالت الضابطة في الفيديو: "إن فكرة وجودك تحت الماء وإبحارك، وكونك المرأة الوحيدة التي فعلت ذلك في البلاد، فهذا غريب لكنه مشوق في الوقت ذاته ويحمل تحديات كبيرة".

وانضمت كرافجيك (35 عاما) للبحرية في عام 2004 بعد التقدم للعمل في البحرية بناء على إعلان على الإنترنت، وارتقت في عملها منذ ذلك الحين إلى أن أصبحت أحد المسؤولين في الغواصة.

وتخرجت كرافجيك في كلية الغواصات والغوص في الأرجنتين عام 2012 كأول ضابطة بهذا المجال، وعبرت دوما عن حبها لعملها في البحر وفقا لما تقوله شقيقتها سيلفينا، اليت قالت: ""كأنها ولدت من أجل ذلك. إنها حقا تحب ما تقوم به في البحرية".

ومنيت آمال العثور على الغواصة بانتكاسة، الاثنين، عندما أعلنت البحرية أن إشارات للأقمار الصناعية رصدت، السبت، بالمنطقة لا تخص الغواصة.

وزادت العواصف من التعقيدات التي تكتنف جهود البحث عن الغواصة التابعة للبحرية الأرجنتينية التي فقدت في جنوب المحيط #الأطلسي.

وتشارك أكثر من 12 سفينة وطائرة من الأرجنتين والولايات المتحدة وبريطانيا وتشيلي والبرازيل في عمليات البحث.

وتقوم فرق البحث بتمشيط البحر جوا في ظل صعوبة حركة السفن خلال العواصف.