.
.
.
.

عائلة كبها ترفض اتهام ابنها بدهس جنديين ونتياهو يتوعد

نشر في: آخر تحديث:

قال رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين #نتياهو إن حكومته ستهدم بيت عائلة علاء كبها المتهم بحادثة دهس قرب مدينة #جنين قتل فيها جنديان إسرائيليان وأصيب عدد منهم.

من جهتها أكدت #عائلة_كبها التي زارتها العربية أن ما حصل هو حادث سير وأن المكان ذاته شهد عددا من حوادث السير المميتة.

وترفض عائلة علاء كبها، المتهم بارتكاب #عملية_دهس_قتلت_جنديين_إسرائيليين، جملة وتفصيلا الاتهامات التي تسوقها قوات الاحتلال وتحاول أن تمضي قدما في حياتها.

فشقيقته نسرين قصدت الصيدلية التي تديرها مع شقيقها وتتذكر ما حدث قبل وقوع الحادث قائلة " بعته ليوصل أخي عصام.. أنا التي بعته.. بالعادة أبي من يوصله.. وهو لما استدار بالسيارة مسرعا ضربهم، ذلك المفرق دائما يشهد حوادث".

اما والده راتب فقد كان في محل الحلاقة الذي يخصه ويقول إن بلدته هذه آمنة تماما وأن ابنه ضحية للسياسة فقط.

وأردف قائلا " أنا بصدد بناء بيت له وأريد تزويجه.. أنا الذي أوصل عصام كل يوم لكن كنت أصلي وقتها، فذهب هو لإيصاله.. ابني لا ينتمي لأي فصيل".

تبدو هذه البلدة الواقعة شمالي الضفة الغربية هادئة مسالمة كما في كل يوم وتؤكد عائلة كبها أن ما حصل مع ابنها هو حادث عرضي لا غير.