.
.
.
.

فضيحة فيسبوك.. تنحي مدير شركة "كمبريدج أناليتيكا"

نشر في: آخر تحديث:

تنحى المدير التنفيذي لشركة الاستشارات السياسية البريطانية، "كمبريدج أناليتيكا"، المتورطة في فضيحة تسريب بيانات مستخدمي شبكة #فيسبوك، عن منصبه، الأربعاء.

وقالت الشركة في بيان رسمي على موقعها إن مجلس الإدارة أعلن تنحي المدير التنفيذي، الكتور ألكسندر تايلر، وعودته إلى موقعه السابق بالشركة، كبير مسؤولي البيانات.

وذكر البيان أن الخطوة تأتي للمساعدة في التحقيقات الجارية والتساؤلات المثارة الآن. ووجه مجلس الإدارة الشكر إلى الدكتور تايلر على خدماته وخاصة في التوقيت الذي مثَل تحديا للشركة.

و"كمبريدج أناليتيكا" في عين العاصفة الآن بعد تورطها في شراء بيانات الملايين من مستخدمي "فيسبوك"، وخداعها الشبكة الاجتماعية حول مصير تلك البيانات، والغموض الذي يخيم حول الطريقة التي جرى بها توظيف تلك المعلومات.

وتعاونت الشركة، التي تقدم العديد من الاستشارات السياسة خلال الانتخابات اعتمادا على تحليل المعلومات المختلفة، مع الحملة الانتخابية للرئيس الأميركي، دونالد ترمب.

واشترت الشركة البريطانية، بيانات حوالي 87 مليون مستخدم على شبكة "فيسبوك" من دكتور معلومات روسي الجنسية طوّر تطبيقا للحصول على بيانات آلاف المستخدمين، واستطاع من خلاله الوصول إلى معلومات الملايين من المستخدمين الآخرين.

وتحقق الحكومة البريطانية حاليا في أنشطة "كمبريدج أناليتيكا"، كما تطارد شبكة "فيسبوك" الشركة قانونا للوصول إلى الحقيقة كاملة حول حجم التسريبات الخاصة بالمستخدمين.

ويدلي المدير التنفيذي لشبكة "فيسبوك"، مارك #زوكربرغ، بشهادته أمام #الكونغرس حول فضيحة التسريبات على مدى يومين، بدأت الثلاثاء أمام مجلس الشيوخ، وتنتهي الأربعاء أمام مجلس النواب.