معاقون يعتصمون بمقر برلمان بولندا خلال اجتماع للناتو

نشر في: آخر تحديث:

يعتزم معاقون يحتجون منذ أسابيع في مقر البرلمان البولندي مع آبائهم، البقاء هناك خلال اجتماع برلماني مقرر لحلف شمال الأطلسي (ناتو)، حسب ما قال مسؤول.

ويحتل نحو عشرة متظاهرين، بعضهم على كراسي متحركة وينامون على فرش على الأرض، ردهة بمبنى البرلمان منذ 18 أبريل/نيسان الماضي، مطالبين برفع مخصصات ذوي الإعاقة وبمزيد من الأموال للرعاية الطبية وإعادة التأهيل.

ويعد دعم الدولة لذوي الإعاقة منخفضا للغاية، وفي معظم الحالات لا يسمح للأقارب الذين يعتنون بمعاقين بنيل مزيد من الدعم.

ولم تلب الحكومة اليمينية كل مطالب المتظاهرين الذين يعتزمون مواصلة الاعتصام.

وقال مدير مكتب رئيس الوزراء ميكال دورزيك مساء الخميس، إن من المقرر غلق منطقة التظاهر خلال جلسة الربيع التي يحضرها مئات من أعضاء مجلس #الناتو في الفترة بين 25 و28 مايو / أيار الجاري.

وأضاف أن #بولندا أبلغت المشاركين بالاحتجاج، وأنهم "قبلوا الواقع".

واكتسبت التظاهرة دعما من قبل المعارضة، وأقيمت اعتصامات أمام مقر البرلمان، ما دفع السلطات على تشديد لوائح الدخول. كما ألغت السلطات فعالية سنوية لإحياء يوم الطفل.

ويخطط الرئيس البولندي السابق الحائز على جائزة نوبل للسلام ليخ فاونسا، وهو من أشد المنتقدين للحكومة اليمينية، زيارة المحتجين الاثنين.