.
.
.
.

باكستان.. قتلى وجرحى بهجوم استهدف تجمعا انتخابيا

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت السلطات الباكستانية في مدينة بيشاور شمال غربي باكستان عن مقتل 11 شخصا، وإصابة 30 آخرين على الأقل في هجوم استهدف تجمعا انتخابيا لحزب عوامي القومي البشتوني في أحد أحياء المدينة.

ورجح تقرير أولي للشرطة أن الهجوم نفذه انتحاري.

وأكد المصدر أن من بين قتلى الهجوم أحد قادة حزب عوامي القومي البشتوني، ويدعى هارون بيلور.

ووفق شهود عيان فقد فجر انتحاري حزامه الناسف بالقرب من مركبة القيادي في حزب عوامي القومي البشتوني لدى وصوله إلى تجمع أنصاره، وسبق لوالد هارون ويدعى بشير بيلور أن قتل في هجوم انتحاري أيضا استهدف تجمعا حزبيا في مدينة بيشاور في شهر ديسمبر عام 012 ، وتبنت الهجوم حينها حركة #طالبان باكستان.

ويعد هذا الهجوم الأحدث، حيث تعرض موكب لمرشح مجلس العمل الموحد وهو تحالف يضم عدة أحزاب في مقاطعة بنو شمال غربي باكستان ملك شيرين لهجوم بقنبلة أسفر عن جرح 6 أشخاص بينهم المرشح الحزبي.

وكان تقرير للهيئة الوطنية الباكستانية لمكافحة #الإرهاب صدر مؤخرا قد حذر من وجود تهديدات أمنية جدية لأبرز مرشحي الأحزاب الباكستانية المختلفة والتي تخوض غمار الانتخابات المقررة يوم 25 يوليو الجاري.