.
.
.
.

بوتين: ترمب يريد إصلاح العلاقات الأميركية الروسية

نشر في: آخر تحديث:

قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين يوم الخميس، إن الرئيس الأميركي دونالد ترمب يستمع له ويحرص على تحسين العلاقات الأميركية الروسية المتدهورة، على الرغم من تعقد الموقف في المشهد السياسي الداخلي في الولايات المتحدة.

جاء تصريح بوتين ردا على سؤال حول موقفه من الرأي القائل بأن ترمب لا يستمع إلا لنفسه. وكان بوتين يتحدث في منتدى بمنتجع سوتشي الروسي المطل على البحر الأسود.

وقال بوتين إنه يعتقد أن الرئيس الأميركي يرغب في إعادة الاستقرار للعلاقات المضطربة بين موسكو وواشنطن، مشيرا إلى أن فكرة أن ترمب لا يستمع إلا لنفسه ليست صحيحة.

ومضى يقول "ربما يتصرف على هذا النحو مع شخص آخر.. لكن في هذه الحالة اللوم يقع على الطرف الآخر. أجريت حوارا طبيعيا واحترافيا للغاية معه وبالطبع هو يستمع. وأرى أنه يرد على حجج من يحاوره".

وأضاف الرئيس الروسي أن من الطبيعي أن تكون بينهما اختلافات بشأن العديد من الأمور، وقال إنه أمر معتاد في المناقشات مع الزعماء الأجانب.