أنقرة رداً على ترمب: الحلفاء لا يتواصلون عبر تويتر

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

قال وزير الخارجية التركي، مولود تشاووش أوغلو، الاثنين، إن الحلفاء الاستراتيجيين لا يتواصلون عبر مواقع التواصل.

وأضاف أوغلو، رداً على تصريحات الرئيس الأميركي دونالد ترمب حول تهديد اقتصاد تركيا، إن تغريدات ترمب عن سوريا مرتبطة بسياسات داخلية.

وأكد الوزير التركي أن أنقرة لا تعارض فكرة إقامة منطقة آمنة في سوريا، مشدداً على أنه "لا يمكن تحقيق أي شيء بتهديد تركيا اقتصادياً".

وقال أوغلو: "نبذل قصارى جهدنا للحفاظ على السلام ومنع الانتهاكات في إدلب السورية".

وكان الرئيس الأميركي حذر تركيا من كارثة اقتصادية في حال شنت هجوماً ضد القوات الكردية بعد انسحاب القوات الأميركية من سوريا، داعياً في الوقت نفسه القوات الكردية إلى عدم "استفزاز" أنقرة.

وكتب ترمب على تويتر: "سندمر تركيا اقتصادياً إذا هاجمت الأكراد. سنقيم منطقة آمنة بعرض 20 ميلاً"، مضيفاً: "وبالمثل، لا نريد أن يقوم الأكراد باستفزاز تركيا".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.