.
.
.
.

مذيع تركي بارز يعلن استقالته بعد تهديد من أردوغان

نشر في: آخر تحديث:

أعلن مذيع تلفزيوني تركي شهير، الأربعاء، أنه سيتقاعد، بعد شهر من انتقاد الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، له.

وكتب المذيع بقناة "فوكس تي في"، #فاتح_بورتاكال، عبر موقع تويتر: "يبدو أن الوقت قد حان لترك هذا المنصب. يتعين على المرء أن يعرف متى يغادر. تهانينا على تقاعدي"، ونشر صورة له يظهر فيها وهو يحمل وثيقة بيانات المعاش من هيئة التأمينات الاجتماعية.

ولم يتضح على الفور ما الذي سيحدث للبرنامج الإخباري الذي يقدمه بورتكال في وقت الذروة على قناة "فوكس تي في".

وتفاخر بورتاكال مراراً بالتصنيفات العالية لبرنامجه، مستشهدا بمصادر غير رسمية.

وكان بورتاكال أدان، في 10 كانون الأول/ ديسمبر، الضغط على المعارضة التركية، مشيرا إلى أن المواطنين لا يجرأون حتى على الاحتجاج السلمي ضد ارتفاع أسعار الغاز الطبيعي.

وبعد أسبوع، هاجم أردوغان، بورتاكال، متهماً إياه بدعوة المواطنين إلى الاحتجاج في الشوارع. وهدده أردوغان قائلا: "اعرف حدودك".

وقال أردوغان وسط مؤيديه في مدينة قونية بوسط الأناضول: "اعرف حدودك، وإلا فإن هذه الأمة ستلكمك في مؤخرة عنقك".

بعد ذلك بمدة قصيرة، أوقفت هيئة الإذاعة التركية "آر تي يو كيه" برنامج بورتاكال الإخباري لمدة ثلاثة أيام. وتم تغريم القناة بشكل منفصل.

يذكر أن السلطات التركية سجنت عشرات الصحافيين، وأغلقت عشرات وسائل الإعلام منذ محاولة الانقلاب الفاشلة التي قام بها فصيل من الجيش عام 2016.