.
.
.
.

غوايدو: مستعد للتفاوض في حال كان رحيل مادورو مطروحاً

نشر في: آخر تحديث:

أعلن المعارض الرئيسي في فنزويلا، رئيس البرلمان، خوان غوايدو، الجمعة، استعداده للدخول في مفاوضات، شرط وضع رحيل الرئيس الحالي، نيكولاس مادورو، على طاولة البحث.

وقال غوايدو، الذي كان أعلن نفسه رئيساً للبلاد، في رسالة موجهة إلى رئيسي المكسيك، أندرس مانويل لوبيز أوبرادور، والأوروغواي تاباري فاسكيز، إن "المفاوضات تعنينا في حال كان الهدف منها تحديد شروط إنهاء اغتصاب السلطة ما سيتيح نقل السلطة (...) وإطلاق عملية انتقالية تؤدي إلى انتخابات حرة".

وكان هذان البلدان قد أعلنا، الأربعاء، عن عقد مؤتمر للدول المحايدة إزاء الأزمة بفنزويلا في السابع من شباط/فبراير في مونتيفيديو.

ودعا غوايدو رئيسي المكسيك والأوروغواي إلى "الوقوف إلى الجانب الصحيح من التاريخ، والمشاركة في إقامة حكومة انتقالية"، تشرف على إجراء انتخابات.

وتعتبر المعارضة الفنزويلية أن الولاية الثانية لمادورو، التي بدأت في العاشر من كانون الثاني/يناير الماضي، غير شرعية لأنها منبثقة من انتخابات مزورة.