.
.
.
.

تزايد عدد الفارين جراء اشتباكات بجنوب السودان

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت مفوضية #الأمم_المتحدة السامية لشؤون اللاجئين، أن 13 ألف شخص فروا جراء تجدد الاشتباكات والعنف في أجزاء من #جنوب_السودان في الأيام الأخيرة، ومعظمهم فر إلى الكونغو المجاورة.

وأشارت المفوضية إلى تزايد عدد الوافدين إلى مقاطعة إتوري بالكونغو منذ اندلاع الاشتباكات في 19 يناير/كانون الثاني الماضي بين جيش جنوب السودان وجماعة متمردة تطلق على نفسها اسم "جبهة الخلاص الوطني".

وقالت المفوضية اليوم الثلاثاء، إن آلاف الأشخاص، وبينهم نسوة وأطفال ومسنون، وصلوا سيرا على الأقدام على مدار نهاية الأسبوع الماضي إلى قرى بشمال شرق الكونغو قرب بلدة أنغبوكولو الحدودية.

وأشارت تقارير إلى أن 8 آلاف شخص آخرين نزحوا داخليا قرب مدينة ياي بجنوب السودان.

وكان مبعوث الأمم المتحدة إلى جنوب السودان ديفيد شيرر قال الأسبوع الماضي، إن القتال هناك "تقلص إلى حد بعيد" منذ التوقيع على اتفاق سلام في سبتمبر/أيلول العام الماضي.