.
.
.
.

"مساعدات فنزويلا" تعود أدراجها إلى كولومبيا

نشر في: آخر تحديث:

عادت شاحنتان على الأقل كانتا تحملان مواد غذائية وأدوية لفنزويلا إلى المخازن في كولومبيا، السبت، بعد أن قامت قوات الجيش الموالية للرئيس نيكولاس مادورو بإعادتهما من على الحدود عقب إطلاق الغاز المسيل للدموع.

واشتعلت النار في شاحنتين على الأقل على جسر سيمون بوليفار، الذي يربط بين البلدين، بعد أن واجهت قافلة تحمل المساعدات قوات الجيش الفنزويلي التي أحبطت محاولة عبورهما.

وقال شاهد من رويترز، إنه بالإضافة إلى الشاحنتين اللتين عادتا إلى المخازن في كوكوتا، غادرت شاحنتان أخريان منطقة الجسر، لكن لم تعرف وجهتهما على الفور.