.
.
.
.

بريطانيا تحظر حزب الله بالكامل وتصنفه منظمة إرهابية

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت بريطانيا اليوم الاثنين، أنها ستحظر حزب الله اللبناني وتضيفه بالكامل، بما في ذلك حزبه السياسي، إلى قائمتها بالمنظمات الإرهابية المحظورة.

وقال وزير الداخلية ساجد جاويد: "جماعة حزب الله مستمرة في محاولاتها لزعزعة استقرار الوضع الهش في الشرق الأوسط، ولم نعد قادرين على التفرقة بين جناحها العسكري المحظور بالفعل وبين الحزب السياسي".

وأضاف جاويد: "لذلك، اتخذت قرار حظر الجماعة بأكملها".

وصنفت بريطانيا بالفعل وحدة الأمن الخارجي للجماعة وجناحها العسكري ضمن قائمة المنظمات الإرهابية في عامي 2001 و2008 على التوالي، لكنها تريد الآن حظر جناحها السياسي أيضاً.

وتصنف الولايات المتحدة بالفعل حزب الله منظمة إرهابية. وعبرت واشنطن الأسبوع الماضي عن قلقها من تنامي دور حزب الله في الحكومة اللبنانية.

ويعني الحظر البريطاني الذي يسري يوم الجمعة، إذا وافق عليه البرلمان، أن الانتماء للجماعة أو التشجيع على دعمها سيكون تهمة جنائية قد تصل عقوبتها إلى السجن 10 سنوات.

وقالت الحكومة البريطانية في توضيح لقرارها، إن الجماعة تواصل حشد الأسلحة في انتهاك لقرارات مجلس الأمن الدولي في حين تسبب دعمها لبشار الأسد في إطالة أمد "الصراع والقمع الوحشي والعنيف من جانب النظام للشعب السوري".

ولم يصدر بعد رد فعل من حزب الله على الخطوة البريطانية.

وتعليقاً على القرار البريطاني، أشادت إسرائيل بحظر حزب الله المدعوم من إيران. وقال وزير الأمن الإسرائيلي جلعاد إردان في تغريدة على "تويتر" شكر فيها نظيره البريطاني ساجد جاويد: "على كل من يرغبون حقا في مكافحة الإرهاب أن يرفضوا التمييز الزائف بين الأجنحة العسكرية والسياسية". وأضاف "حان الوقت الآن لأن يتبع الاتحاد الأوروبي النهج نفسه!".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة