.
.
.
.

رئيس كوريا الجنوبية يدعو لقمة رابعة مع نظيره الشمالي

نشر في: آخر تحديث:

أعرب رئيس كوريا الجنوبية، مون جاي إن، عن استعداده لعقد قمة رابعة مع نظيره الكوري الشمالي، كيم يونغ أون، للمساعدة في إنقاذ المفاوضات النووية المتعثرة بين واشنطن وبيونغ يانغ.

وجاءت تعليقات مون، الاثنين، بعد أن وجه كيم مطلع الأسبوع أشد انتقاداته حتى الآن بشأن الدور الدبلوماسي لكوريا الجنوبية، متهما سيول بالتصرف وكأنا "وسيط متجاوز" حدود الوساطة، وطالبها بالابتعاد عن واشنطن لدعم موقف كوريا الشمالية بقوة أكبر.

والتقى مون، كيم ثلاث مرات العام الماضي، وتوسط أيضا في المحادثات النووية بين واشنطن وبيونغ يانغ بعد التوترات التي أحدثتها التجارب النووية والصاروخية الشمالية وتبادل تهديدات الحرب بين كيم والرئيس الأميركي دونالد ترمب.

وأثار انهيار قمة فبراير/شباط بين كيم وترمب الشكوك حول دور مون كوسيط دبلوماسي.