.
.
.
.

لقاء فرنسي ياباني يبحث مستقبل رينو - نيسان وتحقيقات غصن

نشر في: آخر تحديث:

بحث الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، مع رئيس وزراء اليابان، شينزو آبي، الثلاثاء، مستقبل التحالف بين شركتي رينو ونيسان والتحقيق الجاري في طوكيو بشأن مخالفات مالية مزعومة لرئيس نيسان السابق، كارلوس غصن، وفق مكتب الرئاسة الفرنسية.

وقال مسؤول بالرئاسة الفرنسية في بيان إن "هذه الشراكة الصناعية أثبتت صمودها. الأمر يعود الآن إلى رواد القطاع الصناعي لجعل التحالف أكثر قوة حتى يمكنه التصدي للمشكلات التكنولوجية التي يشهدها قطاع صناعة السيارات".

كما ذكر المسؤول أن فرنسا تحترم النظام القضائي الياباني وتتابع عن كثب للتأكد من احترام حقوق غصن.

ووجه الادعاء الياباني اتهاماً آخر لغصن الاثنين بارتكاب خيانة جسيمة للأمانة. وجاء هذا الاتهام في نفس اليوم الذي كان من المقرر أن تنتهي فيه فترة احتجاز غصن.