لا العراق ولا سوريا.. دول غربية تخمّن مكان البغدادي

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

نوّهت صحيفة ديلي إكسبريس البريطانية، بأن بلادها ودولا غربية، تفتش عن زعيم تنظيم داعش أبوبكر البغدادي في ليبيا بعد ورود أنباء عن احتمال وجوده بها بعد انكسار شوكته وانحسار نفوذ تنظيمه في سوريا والعراق.

وأشارت الصحيفة في تقرير لها صدر الأحد، إلى أن طائرات مقاتلة تابعة لسلاح الجو الملكي البريطاني، تبحث عن زعيم داعش وتعتقد أن البغدادي يختبئ في ليبيا.

كما أكدت الصحيفة البريطانية أن الطائرات البريطانية، بمشاركة طائرات حربية إيطالية وأميركية، نفذت طلعات جوية على مدار الساعة بحثا عن رمز لتحديد البغدادي كهدف، وذكرت الصحيفة بالجائزة المرصودة لأي شخص يقتل أو يحتجز زعيم داعش، وقيمتها 25 مليون دولار أميركي مكافأة.

وقال التقرير أيضا إن طائرات من نوع نفاث انطلقت من مكان شرق بريطانيا، هدفها جمع الإشارات والمعلومات عن الأفراد والجماعات الذين من المتوقع أنهم يدعمون البغدادي زعيم التنظيم الإرهابي.

محاولة لاغتيال البغدادي من "قريب"

إلا أن الصحيفة لم تكشف عن السبب وراء هذه الحملة الغربية للبحث عن زعيم داعش في ليبيا.

فيما أورد التقرير معلومات استخباراتية وصفها بالموثوقة، وقال إنها جاءت من داخل ليبيا، ووصلت إلى السلطات البريطانية، أثبتت وجود البغدادي في البلاد بعد فراره من سوريا، مضيفا أنه تعرض لمحاولة اغتيال من دائرته المقربة.

ونقل التقرير عن مصدر عسكري بريطاني قوله، إن من أكد وجود البغدادي شخص موثوق لكن لابد من التحقق منه.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.