.
.
.
.

متخليا عن سلاح الجوع.. أوجلان يدعو لوقف إضرابات الطعام

نشر في: آخر تحديث:

دعا الزعيم التاريخي للمتمردين الأكراد في تركيا عبد الله أوجلان الأحد إلى وقف الإضرابات عن الطعام التي يقوم بها آلاف المساجين في هذا البلد احتجاجاً على ظروف اعتقاله، حسبما أعلن محاموه.

وقال أوجلان "أنتظر وضع حدّ لحركتكم"، بحسب نص نشره محاموه نوروز أويسال الذي تمكن من زيارة موكله الشهر الحالي، علماً أنه كان ممنوعاً من ذلك منذ 2011.

يذكر أن الزعيم التاريخي لحزب العمال الكردستاني في تركيا، المعتقل منذ عقدين، والمحكوم بالسجن مدى الحياة، كان اجتمع بمحاميه في الثاني من أيار/مايو الجاري لأول مرة منذ ثماني سنوات.

واعتقلت السلطات التركية أوجلان في شباط/فبراير 1999 وسجنته في جزيرة إمرالي قبالة إسطنبول حيث لا يزال محتجزا منذ 20 عاما.

وأضرب مئات السجناء الأكراد عن الطعام بشكل متقطع منذ تشرين الثاني/نوفمبر للاحتجاج على عزلته وتوفي عدد منهم مذاك.

وتصنف أنقرة وحلفاؤها الغربيون حزب العمال الكردستاني على أنه جماعة إرهابية. وخلف نشاط أنصار الحزب في تركيا عن مقتل أكثر من 40 ألف شخص منذ العام 1984.

واستجابة للدعوة، أنهى آلاف السجناء في تركيا إضرابهم عن الطعام الذي كانوا ينفذونه للاحتجاج على ظروف اعتقال الزعيم الكردي البارز عبد الله أوجلان.

ونقلت وكالة الأنباء الكردية "ايه إن اف" عن دينيز كايا قوله في بيان "بعد الدعوة (...) سننهي إضرابنا عن الطعام". وطالب أوجلان، أحد مؤسسي حزب العمال الكردستاني المحظور، السجناء الأكراد في تركيا الأحد بإنهاء إضرابهم عن الطعام.