.
.
.
.

استطلاع.. تقدم مرشح المعارضة بإعادة انتخابات اسطنبول

نشر في: آخر تحديث:

أظهر استطلاع للرأي أُجري لحساب حملة حزب العدالة والتنمية الحاكم في تركيا أن مرشح المعارضة في انتخابات بلدية اسطنبول يتقدم على مرشح حزب الرئيس رجب طيب أردوغان بفارق ثلاث نقاط مئوية قبل الانتخابات التي ستجري الشهر القادم.

ويسعى حزب أردوغان إلى تحقيق نتيجة مختلفة عن الهزيمة التي لحقت به بفارق ضئيل، عندما فاز مرشح حزب الشعب الجمهوري المعارض الرئيسي أكرم إمام أوغلو بالمنصب في شهر مارس آذار، وذلك في واحدة من أكبر الانتكاسات الانتخابية لأردوغان منذ وصوله إلى السلطة قبل 16 عاما.

وألغت السلطات نتيجة الانتخابات بعد شكاوى حزب العدالة والتنمية من حدوث مخالفات، لتنتهي ولاية إمام أوغلو بعد أقل من ثلاثة أسابيع، ودعت إلى انتخابات جديدة في 23 يونيو حزيران.

ويتماشى الاستطلاع إلى حد بعيد مع استطلاعات رأي أخرى حول خطط الناخبين في الأيام الأخيرة في أكبر مدينة ومركز تجاري في تركيا،
والتي يحكمها حزب العدالة والتنمية وأسلافه الإسلاميون منذ 25 عاما.

وقال مسؤول بحزب العدالة والتنمية لرويترز، اليوم الخميس، "كانت هناك استطلاعات للرأي تظهر تقدم إمام أوغلو بفارق أكبر، ولكن وفقاً لآخر استطلاع للرأي أجراه حزبنا، يتقدم إمام أوغلو بفارق ثلاث نقاط".