.
.
.
.

اتهام فرنسي يشعل حرباً كلامية جديدة مع إيطاليا

نشر في: آخر تحديث:

اتهمت فرنسا إيطاليا، الثلاثاء، بالتصرف بشكل هستيري فيما يتعلق بالهجرة وبالتقاعس عن أداء واجباتها، مما أشعل حرباً كلامية جديدة بين الجارتين الأوروبيتين.

وتصادمت باريس وروما مراراً خلال العام المنقضي بسبب الهجرة مع تطلع الحكومة الإيطالية لمنع سفن الإغاثة الإنسانية من إنقاذ المهاجرين ونقلهم إلى إيطاليا خلال استقلالهم زوارق في البحر المتوسط سعياً للحصول على حق اللجوء في أوروبا.

وقالت المتحدثة الفرنسية، سيبيت إندياي، لقناة بي.إف.إم تي.في. التلفزيونية الفرنسية: "أعتقد أنه بالأساس لم تؤد الحكومة الإيطالية المهمة (المطلوبة منها)". وحملت بشكل خاص على وزير الداخلية الإيطالي، ماتيو سالفيني، الذي اتخذ في الآونة الأخيرة إجراءات مناوئة للهجرة.

ومضت المتحدثة تقول: "بالنسبة لي فإن سلوك السيد ماتيو سالفيني غير مقبول"، متهمة إياه بخلق جو "هستيري" حول الهجرة، مضيفة: "هذا موضوع مؤلم، موضوع معقد تضامن فيه الاتحاد الأوروبي وفرنسا في السابق مع إيطاليا".

ورد عليها سالفيني، الذي يتزعم حزب الرابطة اليميني المتطرف، وهو أكبر قوة سياسية في البلاد، قائلاً في بيان: "هل سلوكي فيما يتعلق بالهجرة غير مقبول؟ يجب أن توقف الحكومة الفرنسية هذه الإهانات وتفتح موانئها (أمام المهاجرين)".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة