.
.
.
.

المخابرات التركية تقتل شخصين ساهما باغتيال دبلوماسي بالعراق

نشر في: آخر تحديث:

ذكرت وكالة الأنباء التركية الرسمية أن الجيش التركي واستخباراته نفذا عملية أسفرت عن مقتل شخصين يشتبه بأنهما ساهما في اغتيال دبلوماسي تركي الشهر الماضي في العراق.

وقالت وكالة (الأناضول) اليوم الخميس إن القوات التركية استهدفت سيارة كانت تقل الرجلين في إقليم كردستان شمال العراق في عملية جوية الأسبوع الماضي.

كان هذا أحدث هجوم تركي على مدبرين مزعومين لحادث اغتيال الدبلوماسي عثمان كوسيه في 17 يوليو/تموز الماضي بمطعم في مدينة أربيل العراقية.

وقُتل مخططون آخرون مشتبه بهم في عمليات مماثلة يومي 18 و24 يوليو/تموز.

واعتقل مسؤولون أكراد عراقيون المشتبه به الرئيسي في الهجوم، وعرف بأنه شاب عمره 27 عاما وينحدر من مدينة ديار بكر ذات الأغلبية الكردية في تركيا.