.
.
.
.

تأكيد أميركي بريطاني: لن نسمح لإيران بحيازة سلاح نووي

نشر في: آخر تحديث:

بحث رئيس الوزراء البريطاني، بوريس جونسون، خلال اتصال هاتفي مع الرئيس الأميركي، دونالد ترمب، الأربعاء، تداعيات الهجوم الإرهابي على منشأتي نفط تابعتين لأرامكو في السعودية السبت.

ودان الجانبان الهجوم الإرهابي وناقشا الحاجة إلى رد دبلوماسي موحد من الشركاء الدوليين.

كما شددا على عدم السماح لإيران بحيازة سلاح نووي.

وكانت وزارة الدفاع السعودية قد أعلنت، في وقت سابق الأربعاء، أن الهجمات التي استهدفت منشأتي أرامكو جاءت من الشمال، بدعم من إيران.

وقال تركي المالكي، المتحدث باسم الوزارة، خلال مؤتمر صحافي في الرياض، إن المملكة تؤكد قدرتها على الدفاع عن أراضيها.

وعرضت الوزارة صوراً لبقايا صواريخ استهدفت معملي أرامكو في البقيق وهجرة خريص، مؤكدة: "لدينا أدلة على تورط إيران في أعمال تخريب في المنطقة عبر وكلائها".

كذلك لفت المالكي إلى أن لدى السعودية أدلة على الهجوم لم ينطلق من اليمن كما "زعمت أذرع إيران"، معتبراً أن "هجوم أرامكو لم يستهدف السعودية فقط بل أيضاً المجتمع الدولي وأمن الطاقة".

ودعا المجتمع الدولي للتعامل مع ممارسات إيران الخبيثة في المنطقة.