.
.
.
.

هجمات تستهدف "إيرباص".. بأصابع صينية!

نشر في: آخر تحديث:

استُهدفت شركة إيرباص في الأشهر الأخيرة بسلسلة هجمات معلوماتية، أطلقت عبر المرور بشركات متعاقدة مع مجموعة الصناعات الجوية، وفق ما علمت وكالة فرانس برس من مصادر أمنية متعددة تشتبه بأن الصين تدير هذه العمليات التجسسية الصناعية.

وفي التفاصيل، استهدفت أربعة هجمات كبيرة مزودين للشركة خلال الأشهر الـ12 الماضية، بحسب ما أوضح مصدران أمنيان لفرانس برس التي تمكنت من رسم معالم وأهداف هذه السلسلة من الهجمات من خلال سؤال أكثر من ستة مصادر أمنية مقربة من الملف طلبت عدم كشف هوياتها.

وقد تبين أن الشركات التي استهدفت هي المجموعة الفرنسية المتخصصة بالاستشارات التكنولوجية "إكسبليو"، وشركة السيارات البريطانية "رولز رويس"، بالإضافة إلى شركتين فرنسيتين لم تتمكن فرانس برس من تحديدهما.

عاملون لصالح الصين!

في المقابل، قالت شركة "إكسبليو" إنها "لا تؤكد أو تنفي" تلك المعلومات فيما رفضت إيرباص ورولز رويس التعليق مباشرةً على الأمر.

والتزمت المصادر الحذر الشديد بشأن تحديد مصادر الهجمات بسبب صعوبات تقنية تحول دون تحديد هوية المهاجمين بشكل رسمي.

إلا أن المصادر أعربت عن شكوكها في أن القراصنة الإلكترونيين منفذي الهجمات يعملون لصالح الصين.