.
.
.
.

روسيا لن تنشر محادثات بوتين وترمب إلا باتفاق مسبق

نشر في: آخر تحديث:

أكدت روسيا أن نصوص المحادثات بين الرئيسين الأميركي دونالد ترمب والروسي فلاديمير بوتين يمكن أن تنشر فقط باتفاق الطرفين.

وكان البيت الأبيض فرض قيوداً صارمة على نشر المذكرات التي تفصل محادثات ترمب الهاتفية مع القادة الأجانب، ومنهم بوتين.

ورداً على سؤال حول ضغط الكونغرس لنشر محادثات بوتين- ترمب، قال ديميتري بيسكوف، المتحدث باسم الكرملين، الاثنين، إن "النشر محتمل فقط باتفاق الطرفين".

وأشار إلى أن "العرف الدبلوماسي لا يحبذ مثل هذا النشر،" لكنه أضاف: "إذا تلقينا بعض الإشارات من الولايات المتحدة، فسندرس الأمر".

وأصبح النص غير المنقح لمحادثة ترمب مع الرئيس الأوكراني، فولوديمير زيلينسكي، والذي نشره البيت الأبيض، محل تحقيق لعزل ترمب.

وكشف النص أن ترمب ضغط على أوكرانيا لإجراء تحقيقات بشأن منافسه السياسي الديمقراطي، جو بايدن.