بريطانيا.. وزير محافظ سابق ينصح الشعب بالتصويت ضد حزبه

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

قال وزير سابق في حزب المحافظين إن حصول الحزب على أغلبية في انتخابات الشهر المقبل سيكون "كارثياً" لأنه سيسمح لرئيس الوزراء بوريس جونسون بإخراج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي (بريكست) دون اتفاق.

وصرح ديفيد غوك الأربعاء أنه سيرشح نفسه لإعادة انتخابه في مجلس العموم كمستقل لأنه يسعى إلى الحصول على أغلبية تمنع خروجا صعبا وتؤيد استفتاء ثانيا.

وقال وزير العدل السابق لبي. بي. سي. إن أغلبية المحافظين ستعني ترك الاتحاد الأوروبي "دون اتفاق وأعتقد أن ذلك سيكون كارثيا على ازدهار هذا البلد".

وتأتي هذه التصريحات بعد أسبوع من تصريح نائب سابق من حزب العمال بأن زعيم الحزب جيريمي كوربين "غير مناسب تمامًا" لقيادة البلاد.

المحافظون يتقدمون 10 نقاط على العمال

إلى ذلك أظهر استطلاع للرأي نشرته شركة كانتار لأبحاث السوق اليوم الأربعاء أن حزب المحافظين البريطاني بزعامة رئيس الوزراء بوريس جونسون متقدم بفارق عشر نقاط على حزب العمال المعارض قبل الانتخابات التي ستجرى الشهر المقبل.

وأظهر الاستطلاع أن نسبة التأييد للمحافظين بلغت 37 بالمئة مقارنة مع 27 بالمئة لحزب العمال. وحصل الديمقراطيون الأحرار، وهو حزب مؤيد للاتحاد الأوروبي، على 17 بالمئة بينما حصل حزب بريكست على تسعة بالمئة.

وشمل استطلاع كانتار 1165 مشاركا عبر الإنترنت في الفترة من السابع وحتى 11 نوفمبر تشرين الثاني، قبل أن يعلن حزب بريكست أنه لن يطرح مرشحين على مقاعد يشغلها نواب في البرلمان من المحافظين.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.