.
.
.
.

من أهم المطلوبين لأميركا.. قيادي من داعش بقبضة أوكرانيا

نشر في: آخر تحديث:

أعلن جهاز أمن الدولة في أوكرانيا، الجمعة، أنه اعتقل نائب أبو عمر الشيشاني الذي وصفته وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) بأنه "وزير الحرب" في تنظيم داعش، وذلك بعد أن دخل البلاد بجواز سفر مزور العام الماضي.

في التفاصيل، ذكر الجهاز أنه اعتقل البراء الشيشاني، وهو من جورجيا، في عملية مشتركة مع وزارة الداخلية الجورجية ووكالة المخابرات المركزية الأميركية (سي.آي.إيه).

وتابع في بيان أن فحصاً لصورة للبراء بحوزة الوكالة "أثبت أن الأجنبي المعتقل هو بالفعل أحد قادة داعش المطلوبين"، وأكد جهاز أمن الدولة في جورجيا اعتقال البراء في أوكرانيا.

بدورها، قالت فيكا كليمتشيفا، المتحدثة باسم الجهاز، "نستطيع تأكيد هذه الحقيقة... اسمه (في شهادة الميلاد) سيزار توخوساشفيلي".

عبر الحدود إلى تركيا

يذكر أن البراء كان انضم إلى داعش في عام 2015، وكان نائباً لأبو عمر الشيشاني، الذي قتل في معارك في عام 2016، ويعد من أبرز
المتطرفين المطلوبين لدى الولايات المتحدة، حيث كان مدرجاً ضمن برنامج يعرض مكافأة تصل إلى 5 ملايين دولار لمن يدلي بمعلومات تساعد في إزاحته عن ساحة المعارك.

وولد الاثنان في منطقة وادي بانكيسي الجبلية في جورجيا.

وقال جهاز أمن الدولة الأوكراني إنه بعد مقتل أبو عمر الشيشاني، عبر البراء الحدود إلى تركيا ثم إلى أوكرانيا حيث واصل تنسيق أنشطة تنظيم داعش، وأضاف أنه اعتقل في منطقة كييف قرب منزل كان يقيم فيه، دون أن يذكر تاريخ اعتقاله.