.
.
.
.

بوتين يشكر ترمب على تقديم معلومات ساهمت بإحباط اعتداءات

نشر في: آخر تحديث:

أجرى الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، اليوم الأحد، اتصالاً هاتفياً مع نظيره الأميركي، دونالد ترمب. وذكر الكرملين، في بيان أصدره عقب المكالمة، التي قال إنها جرت بمبادرة من الجانب الروسي، بأن "بوتين شكر ترمب على المعلومات التي تم تقديمها عبر القنوات الاستخباراتية وأسهمت في إحباط تنفيذ هجمات إرهابية في روسيا".

وأشار الكرملين إلى أن بوتين وترمب بحثا خلال الاتصال الهاتفي "دائرة من القضايا التي تثير اهتماماً مشتركاً" من قبل البلدين.

واتفق الرئيسان الروسي والأميركي، بحسب البيان، على "مواصلة التعاون الثنائي في مجال مكافحة الإرهاب".

كان ترمب قال قبل شهر إنه يدرس حضور احتفالات "يوم النصر" في روسيا في 9 مايو/أيار المقبل، بعد تلقيه دعوة من نظيره الروسي فلاديمير بوتين.

وقال ترمب لصحافيين، إنه يثمن دعوة بوتين، إلا أن العرض "يقع في وسط الموسم السياسي"، لذا فهو غير واثق من إمكانية حضوره. وأضاف: "أود أن أحضر إذا أمكن".

وكان بوتين ذكر قبل نحو شهرين أن موسكو لا تلقي بمسؤولية الإخفاق في تحسين العلاقات مع واشنطن على ترمب، وهو تعهد قطعه الأخير خلال حملته الانتخابية.

وأضاف بوتين: "نعلم أنه (ترمب) تحدث من قبل، ضمن حملته الانتخابية السابقة، عن تأييده لتطبيع (العلاقات الأميركية- الروسية)، لكن للأسف لم يحدث ذلك بعد".وتابع: "لكن ليس لدينا شكاوى لأننا نرى ما يحدث في السياسة الداخلية الأميركية".