.
.
.
.

جونسون يدعو إيران لـ"خفض التصعيد بشكل عاجل"

نشر في: آخر تحديث:

ندد رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، الأربعاء، بالهجوم على قواعد عسكرية للتحالف في العراق، والذي جاء رداً على مقتل قائد فيلق القدس الإيراني، قاسم سليماني، في ضربة جوية أميركية بالعراق.

كما دعا جونسون إيران إلى "خفض التصعيد بشكل عاجل".

وقال جونسون أمام البرلمان: "إننا نندد بالطبع بالهجوم على قواعد عسكرية عراقية تستضيف قوات التحالف. ينبغي ألا تكرر إيران تلك الهجمات المتهورة والخطيرة، وتسعى بدلا من ذلك لخفض التصعيد بشكل عاجل".

وقال جونسون، خلال جلسة للبرلمان: "نقوم بما وسعنا للدفاع عن مصالحنا في المنطقة ونحن على أتم استعداد".

وأضاف أنه "ليس من شأن بريطانيا تحديد مشروعية الضربة الجوية الأميركية التي استهدفت سليماني".

كما شدد على أنه "من قبيل الوهم القول بأننا لن نعارض (دونالد) ترمب لأننا نريد اتفاقا تجاريا مع أميركا".

وعن الاتفاق النووي، قال جونسون: "نرى أن الاتفاق النووي الإيراني لا يزال أفضل سبيل لتشجيع الإيرانيين على عدم تطوير أسلحة نووية".

وأعلن الحرس الثوري الإيراني، الثلاثاء، أنه نفذ هجوماً صاروخياً على قاعدة عين الأسد في محافظة الأنبار غرب العراق، وقاعدة أخرى في أربيل، والاثنتين تضمان قوات أميركية. وبعد الاستهداف، قال الحرس الثوري الإيراني إن أي إجراءات تتخذها الولايات المتحدة للرد على الهجمات التي شنتها طهران على أهداف أميركية في العراق سيقابله رد جديد، حسب ما أورد التلفزيون الإيراني الرسمي.