.
.
.
.

وزير الصحة الإماراتي: الدولة تخلو من أي حالات لـ"كورونا"

نشر في: آخر تحديث:

أكد عبد الرحمن بن محمد العويس، وزير الصحة الإماراتي، الأحد، خلو دولة الإمارات من أية حالات مصابة بفيروس كورونا الجديد، وأن كافة الجهات اتخذت الإجراءات الاحترازية اللازمة لمنع وصول الفيروس للدولة، وفق ما نقلته "وام".

جاء ذلك خلال ترؤسه اجتماع فريق إدارة الطوارئ والأزمات والكوارث الوطني اليوم بحضور عدد من الجهات المعنية المختصة، لمناقشة كافة الإجراءات الوقائية اللازمة لمنع وصول فيروس الالتهاب الرئوي الجديد كورونا للدولة، حيث تم خلال الاجتماع التأكيد على ضرورة جاهزية كافة الأجهزة المعنية للتعامل مع المرض في حال الاشتباه أو التبليغ عن أي حالة ترد للدولة.

وبناء على مراقبة الوضع العام داخل الدولة وخارجها، وعقب رفع الإجراءات الوقائية التي اتخذتها جمهورية الصين الشعبية وظهور حالات جديدة في عدة دول أخرى، وفقاً لتقارير صدرت من منظمة الصحية العالمية، تم رفع حالة الاستعداد للتعامل مع الحالات بشكل احترازي واستباقي عبر منافذ الدولة وتعميم آليات التعامل الطبي مع المرض من خلال تثقيف الكادر الصحي العامل بالمنشآت الطبية الحكومية والخاصة لمنع وصول المرض وانتشاره بالدولة.

عدم تداول الشائعات

وأكد وزير الصحة ووقاية المجتمع ضرورة استسقاء الأخبار من مصادرها الرسمية وعدم تداول الشائعات والمعلومات المغلوطة، بالإضافة إلى ضرورة نشر الإرشادات اللازمة للجمهور والتأكيد على اتباعها حفاظا على سلامتهم، وذلك عبر قنوات التواصل الاجتماعي للجهات الرسمية، والوسائل الإعلامية المعتمدة، وذلك حرصاً على سلامة المواطنين والمقيمين على أرض الدولة، والوقاية من الفيروس.

هذا وظهر فيروس كورونا الجديد في كانون الأول/ديسمبر في مدينة ووهان الصينية، وأكدت الصين إصابة 1975 شخصاً بفيروس كورونا الجديد بحلول 25 يناير /كانون الثاني، في الوقت الذي ارتفع فيه عدد الوفيات بسبب هذا الفيروس إلى 56، فيما أعلن مسؤولون أميركيون بقطاع الصحة أن مقاطعة أورنج بولاية كاليفورنيا شهدت تسجيل ثالث حالة إصابة بفيروس كورونا الجديد في الولايات المتحدة.

من جانبه، أقر الرئيس شي جين بينغ، السبت، أن انتشار وباء الالتهاب الرئوي الفيروسي الذي أودى بحياة 41 شخصاً "يتسارع" ويضع الصين في "وضع خطير".