مقتل فلسطينيين اثنين برصاص القوات الإسرائيلية في جنين

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

لقي فلسطينيان اثنان مصرعهما، الخميس، بفاصل عدة ساعات خلال مواجهات مع القوات الإسرائيليىة التي اقتحمت منزلاً لهدمه.

وفي التفاصيل، أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية، الخميس، مقتل فلسطيني في مدينة جنين في صدامات مع الجيش الإسرائيلي بشمال الضفة الغربية.

وقالت وزارة الصحة في بيان إن طارق أحمد بدوان قضى في جنين متأثراً بجروح حرجة بالرصاص الحي في البطن فجراً.

من جهته، أفاد مصدر أمني أن بدوان (25 عاماً) من قوات الشرطة الفلسطينية، وقد أصيب بينما كان في ساحة مقر الشرطة قرب منزل اقتحمته القوات الإسرائيلية لهدمه في مدينة جنين، حيث اندلعت مواجهات.

وكان الفلسطيني، يزن منذر أبو طبيخ (19 عاماً)، قتل قبل ساعات في المواجهات المذكورة.

وأعلن الهلال الأحمر الفلسطيني أنه تعامل فجراً في مدينة جنين مع 5 إصابات.

كما تجري مواجهات في مدينة بيت لحم. وقالت جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني إنها عالجت 79 إصابة خلال مواجهات في المدينة، منذ صباح الخميس، بينها 75 إصابة بالغاز المسيل للدموع.

وأضافت "قامت الطواقم بإسعاف 50 طفلاً في روضة، وذلك جراء إطلاق قنابل الغاز على روضة للأطفال"، مشيرة إلى إصابة 4 أشخاص بالعيارات المطاطية، أحدهم إصابته في الرأس.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.