.
.
.
.

أفغانستان.. عسكري أفغاني يقتل جنديين أميركيين ويصيب 6

نشر في: آخر تحديث:

أعلن الجيش الأميركي، الأحد، مقتل جنديين أميركيين وجرح 6 آخرين في هجوم نفذه، السبت، جندي أفغاني في شرق أفغانستان.

وقال الناطق باسم القوات الأميركية في أفغانستان، سوني ليغيت، في بيان، إن "المعلومات الحالية تفيد أن فردا يرتدي بزة عسكرية أفغانية فتح النار من رشاش على القوة المشتركة الأميركية الأفغانية".

وكان الناطق أكد قبل ذلك أن هذه القوات تعرضت "لإطلاق نار مباشر" في ولاية ننكرهار.

وكان مسؤولون في كابول قالوا إن قوات أميركية وأفغانية تعرضت لهجوم في شرق أفغانستان، يوم السبت، أثناء إجراء تحقيقات، فيما وصفته صحيفة "نيويورك تايمز" بتبادل دام لإطلاق النار بين جنود أفغان وأميركيين خلال تدريب مشترك.

ونقلت الصحيفة عن مسؤولين أفغانيين قولهما إن 5 أو 6 جنود أميركيين و6 جنود أفغان لقوا حتفهم. ونقلت الصحيفة عن مسؤول عسكري أميركي قوله إن هناك ما لا يقل عن 6 ضحايا أميركيين، وأكد وقوع قتلى دون أن يحدد عددهم.

وقال الكولونيل سوني ليغيت إن قوة أميركية أفغانية مشتركة تعرضت لإطلاق نار مباشر أثناء تنفيذها عملية في إقليم ننكرهار.

ولم يذكر المسؤولون عدد المصابين.

وقال المتحدث: "نقيم الوضع وسنوافيكم بمزيد من التفاصيل بمجرد ورودها".

وقال مبارز خادم، المسؤول الأمني الكبير في ننكرهار، إن اشتباكات وقعت بين قوات أميركية وأفغانية، وهناك مخاوف من وقوع خسائر بشرية.

وقال مسؤول دفاعي أفغاني كبير إنه لم يتضح ما إذا كان الحادث نتيجة اشتباكات بين قوات أفغانية وأخرى أجنبية أم أن إرهابيين كانوا وراء الهجوم.

وأضاف المسؤول الذي طلب عدم نشر اسمه: "لا نستبعد أي احتمال، ولكننا لا نصفه بأنه هجوم داخلي أو هجوم من طالبان في هذه المرحلة".