ألمانيا وتركيا تؤكدان على تسوية في ليبيا وتهدئة إدلب

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

أعلن وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو، خلال مؤتمر صحافي مع نظيره الألماني هايكو ماس في ميونيخ، السبت، أنه لا يمكن تحقيق أي استقرار في إدلب السورية، وكذلك في الملف الليبي عن طريق الحل العسكري.

وقال: "علينا إيجاد حل سريع وبذل الجهود من أجل وقف إطلاق النار في إدلب".

وأضاف أن "مباحثاتنا مع الجانب الروسي بشأن إدلب يجب أن تبقى في إطار دبلوماسي، وإذا لم نتمكن من ذلك سنتخذ خطوات أخرى".

وفي الملف الليبي، أكد أوغلو أن "الحل في ليبيا لا يمكن أن يكون عسكرياً، ونحن نسعى لتحقيق وقف إطلاق النار".

ويشارك الوزيران في فعاليات مؤتمر الأمن المنعقد حالياً في ميونيخ.

ومن جانبه، صرح ماس بعد اجتماعه مع أوغلو قائلاً: "تحدثنا عن ليبيا والاجتماع الذي سيعقد الأحد القادم، ووزير الخارجية التركي أكد التزامه بمسار برلين".

وأضاف ماس إلى أن المحادثات تطرقت إلى الوضع في سوريا والكارثة الإنسانية في إدلب

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.