.
.
.
.

قياديون إسرائيليون بالحجر.. ووفيات كورونا ترتفع لـ33

نشر في: آخر تحديث:

دخل رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو الحجر الصحي حتى يوم الأربعاء القادم، وذلك في أعقاب الإعلان عن إصابة وزير الصحة يعقوب ليتسمان بفيروس كورونا وبناء على توصيات الطبيب الشخصي له وتعليمات وزارة الصحة.

وذكرت وكالة فرانس برس نقلا صحيفة (هآرتس) الإسرائيلية أن السلطات طلبت من رئيس وكالة المخابرات (الموساد) ومجلس الأمن القومي أن يعزلا نفسيهما بعد أن قابلا ليتسمان.

وفي وقت سابق من اليوم الخميس، أعلنت وزارة الصحة الإسرائيلية أن التشخيص الطبي أثبت إصابة وزير الصحة الإسرائيلي وزوجته بفيروس كورونا، وباتا يخضعان للعزل الصحي اتباعا للإرشادات.

كان الوزير البالغ من العمر 71 عاما وهو حليف لنتنياهو قد ظهر مرارا إلى جانب نتنياهو للإدلاء بأحدث التطورات بشأن انتشار الفيروس والإجراءات الجديدة التي تتخذها الدولة لمكافحته. لكن ليتسمان قلص ظهوره في الأسابيع الأخيرة وتولى المدير العام للوزارة الإدلاء بالإفادات اليومية بدلا منه.

وقالت الوزارة في بيان إنهما في حالة جيدة. وأضاف البيان "سيتم إجراء تقصي وبائي وسترسل طلبات عزل للأشخاص الذين تعاملوا معه هو وزوجته في الأسبوعين الأخيرين".

وكان نتنياهو قد خضع للفحص بعد إصابة مستشارة له بفيروس كورونا لكن نتائج الفحوصات التي أجريت له جاءت سلبية. وخضع نتنياهو (70 عاما) لعزل ذاتي حتى وقت متأخر أمس الأربعاء لكن لم يتضح إن كان قد عقد أي لقاء مع ليتسمان في الآونة الأخيرة أم لا.

وكان نتنياهو قرر إحكام إغلاق مدينة "بني براك" دخولًا وخروجًا لأن أعداد الإصابة فيها مضاعفة. ودعا الأربعاء كل الإسرائيليين لارتداء الكمامات في الأماكن العامة كإجراء احترازي للوقاية من فيروس كورونا. وذكر أنه ينبغي الاحتفال بكل الأعياد الدينية المقبلة بما في ذلك عيد الفصح اليهودي مع أفراد الأسرة فحسب.

وارتفع عدد المصابين في إسرائيل بفيروس كورونا إلىل 6211 شخصاً من بينهم 107 في حال خطيرة، فيما ارتفع عدد الوفيات إلى 33 شخصاً.