.
.
.
.

بريطانيا.. التحاليل تثبت تخلص جونسون من الوباء

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت الحكومة البريطانية، الاثنين، أن التحاليل أثبتت خلو رئيس الوزراء بوريس جونسون من فيروس كورونا المستجد قبل مغادرته المستشفى، مؤكدة أن جونسون لن يحدد موعدا لاستئناف عمله وسيتبع النصائح الطبية.

بدوره، أفاد المتحدث باسم رئيس الوزراء البريطاني، أن جونسون يركز حاليا على التعافي وليس على مهامه.

يشار إلى أن جونسون كان خرج، الأحد، من مستشفى سانت توماس بعد أسبوع على دخوله في لندن، إثر إصابته بفيروس كورونا، وتأزم حالته الصحية.

وظهر في فيديو بث على حسابه على تويتر، متعافياً، وهو يناشد البريطانيين البقاء في المنزل، مؤكداً أن البلاد تحقق تقدما في معركتها الوطنية ضد الوباء.

كما أثنى على تجاوب البريطانيين مع الإرشادات التي أعلنتها السلطات المعنية قائلاً: "أستطيع أن أتخيل قدر الإغراءات بالخروج مع هذا الطقس المشمس، وأقدر كم قاومتم بهدف التقيد بقواعد التباعد الاجتماعي، أشكركم فردا فرداً".

وجدد التعبير عن امتنانه لهيئة الصحة الوطنية على إنقاذ حياته، معتبراً أن دينهم عليه كبير جداً.

"سيواصل النقاهة"

وفي وقت سابق الأحد، أعلن مكتب رئيس الوزراء أنه غادر المستشفى وسيواصل النقاهة في مقر الإقامة الريفي الرسمي. وقال متحدث باسمه "بناء على نصيحة فريقه الطبي، لن يعود رئيس الوزراء إلى العمل على الفور. وهو يود توجيه الشكر للجميع في مستشفى سانت توماس على الرعاية الفائقة التي تلقاها".

جونسون
جونسون

"أنقذوا حياتي"

وكان رئيس الوزراء البريطاني (55 عاما)، قد شدد في أول تصريح له، السبت، منذ خروجه من العناية المركزة، أنه يدين بحياته للطاقم الطبي في المستشفى الذي تلقى فيه العلاج. وقال: "لا يمكنني شكرهم بما يكفي. أدين لهم بحياتي".

يأتي هذا في وقت تعاني فيه بريطانيا حالة طارئة من حيث تزايد الإصابات بالفيروس، وارتفاع الوفيات.

إلى ذلك، قالت خدمة الصحة الوطنية، الاثنين، إن عدد حالات الوفاة في مستشفيات انجلترا ارتفع بتسجيل 667 وفاة جديدة ليصل الإجمالي إلى 10261، منوهى إلى أن أعمار من توفوا تراوحت بين 17 عاما و101 ولم يكن لدى 40 منهم مشكلات صحية معروفة أخرى. تراوحت أعمار هؤلاء الأربعين بين 37 عاما و98 عاما.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة