.
.
.
.

رغم تكتم بيونغ يانغ.. رصد حالات كورونا بكوريا الشمالية

نشر في: آخر تحديث:

ذكر موقع "راديو فري آسيا" أن محاضرين في كوريا الشمالية أبلغوا المواطنين في محاضرات عامة بأنه كانت هناك حالات إصابة مؤكدة بفيروس كورونا في البلد في نهاية مارس/آذار على النقيض مما تزعمه بيونغ يانغ.



وذكر الموقع نقلا عن مصدرين أحدهما في بيونغ يانغ والآخر في إقليم ريانجانج أن المحاضرين الذين تحدثوا لمنظمات وجماعات مراقبة، قالوا إن البلد رصد حالات إصابة بكوفيد-19 دون ذكر أي عدد.

وسبق أن عززت بيونغ يانغ إجراءات الفحص على الحدود وأمرت بإخضاع الأجانب القادمين من أي بلد سجل حالات كورونا للحجر الصحي لمدة 30 يوما، وقامت بترحيل عشرات الدبلوماسيين في مطلع مارس/آذار.

وذكرت وكالة الأنباء المركزية الكورية اليوم السبت أن السلطات "تدرس ما إذا كان لا يزال هناك مجال لدخول المرض المعدي للبلد في ظل الإغلاق التام للحدود والمجال الجوي والمياه الإقليمية" حتى يتم السيطرة على الجائحة العالمية.