.
.
.
.

بريطانيا باقية في دائرة الخطر.. 828 وفاة جديدة بكورونا

نشر في: آخر تحديث:

عاودت حصيلة الوفيات بفيروس كورونا المستجد ارتفاعها في المملكة المتحدة مع تسجيل 828 وفاة إضافية في المستشفيات، وفق حصيلة لوزارة الصحة الثلاثاء.

وبلغت الحصيلة الإجمالية للوفيات في البلاد 17 ألفا و337 وبات عدد الإصابات 129 ألفا و44 حالة.

إلى ذلك، أكد مسؤول بريطاني أن بلاده لم تخرج من دائرة خطر فيروس كورونا بعد.

كانت وزارة الصحة أشارت الاثنين إلى تراجع الوفيات مع تسجيل 449 وفاة جديدة، في أدنى حصيلة يومية تنشر منذ 6 نيسان/إبريل.

لكن الأمل بتراجع الوباء نسبي لأن الأرقام اليومية التي تنشرها الحكومة البريطانية غير دقيقة وغالبا ما تسجل تراجعا بعد نهاية الأسبوع بسبب التأخر في تسجيل الوفيات.

والأرقام التي تنشرها سلطات الصحة البريطانية يوميا لا تشمل سوى وفيات المصابين بالفيروس في المستشفيات وهي طريقة تتعرض لانتقادات لأنها لا تأخذ في الاعتبار الوفيات في دور رعاية المسنين أو المنازل.

وتتعرض حكومة بوريس جونسون المحافظة لانتقادات لتأخرها في اتخاذ تدابير لاحتواء الوباء وزيادة عدد الفحوص وتأمين معدات الوقاية للطاقم الطبي رغم الوعود المتكررة.